بيان نادي حسنية أكادير بيان رياضي بخلفية سياسية “الجدل من أجل المفقود “

0

خلق البيان المنسوب لنادي حسنية أكادير والصادر بالموقع الرسمي له مساء أمس الأربعاء 30 مارس 2022 جدلا وسط الأوساط الرياضية والسياسية بالجهة لما تضمنه من إشارات توحي بغضب البعض من تصريح رئيس الجهة كريم أشنكلي خلال استضافته مساء يوم الإثنين الماضي من طرف الفرع الجهوي للنقابة الوطنية للصحافة المغربية ضمن برنامج “ضيف الشهر” والذي أجاب فيه  أشنكلي عن سؤال للزميل عزالدين فتحاوي”نريد من الحسنية أن تلعب بالأرجل وليس بالأيدي” ما مفاده حسب أشنكلي في حديث له مع مجموعة من الصحفيين عقب نهاية اللقاء الإعلامي أن جمهور الحسنية يشجع الفريق الذي يقدم الأفضل على الميدان وليس بالتصفيق والرش على حد قوله

البيان المنسوب للحسنية  والذي تمت صياغته بلمسة سياسية حزبية ذهب إلى أن  الفريق في حاجة إلى من يقدم له الدعم المادي وليس شيء آخر وأن الفريق معتز بالمحتضن الرسمي – في إشارة لمجموعة أكوا لصاحبها عزيز أخنوش رئيس حزب التجمع الوطني للأحرار الذي يعتبر كريم أشنكلي عضو مكتبه السياسي-

بعض المنخرطين  وعشاق غزالة سوس صرحوا  للوسيط بريس أنه كان من الأولى التفكير في إنقاذ الفريق بعقد الجمع العام العادي وتجديد الثقة في الرئيس الحالي أو انتخاب ربان حقيقي قادر على تدبير شؤون الفريق بطريقة علمية تجعل غزالة سوس في مأمن من الإرتباك الذي يلحقها نتيجة سوء التدبير حسب ذات المصدر

للإشارة فإن كريم أشنكلي يعتبر من المستشهرين الأساسيين للحسنية عن طريق إشهار إحدى ماراكات السيارات إضافة كونه رئيس مجلس جهة سوس ماسة أحد الداعمين الأساسيين لفريق غزالة سوس

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.