الفنان سعيد رموش “ادجار” مدرسة في فن المجموعات 

0

 

محمد بوسعيد 

استطاع الفنان سعيد رموش المعروف في الاوساط الفنية بأدجار ،أن يسجل اسمه في الساحة الفنية مبكرا ،حيث شغفه وولعه بالموسيقى بكل ألوانها،دفعه للمشاركة في الأنشطة المدرسية بمنطقة ابن سركاو بأكادير ،واكتشفت موهبته مند الصغر ، مما جعله يلج إلى معهد الموسيقى لصقل مواهبه .وبعد تكوين أكاديمي في الميدان الموسيقى ،نجم عنه تأسيسه لمجموعة موسيقية اطلق عليها “اسفارن ” ،لينضم في سنة 1996 إلى اوركسترا “الانوار “،التي قضى رفقته ثلاثة سنوات ،ويحط الرحال بالمجموعة الفنية “البلابل “الذي ابان رفقتها على علو كعبه في هذا النمط الموسيقى،،أثناء مشاركته في العديد من المحطات الفنية محليا ووطنيا .

يذكر أن الفنان ادجار شارك في العديد من المهرجانات الجهوية والوطنية ،كاملالن اورغ رفقة الفنان محمد ازنكض سنة 2010 ,وفي موسيقى شريط السمعي البصري للفنان رشيد البهجة ،والذي يحمل عنوان “اجميل “.غير أن في سنة 2017 كان محطة إعجاب منظمي مهرجان تيميتار ،حيث تألق في السهرة الافتتاحية وتجاوب معه الجمهور بكل حب وود .إلى جانب مشاركته في مهرجان تزنزارت بانزكان.

وللفنان سعيد رموش “ادجار ” ،عدة البومات نذكر من بينها لا الحصر ،”انيي هلي ماكن ياغن “،”وينو وينو ” ،الذي يتضمن أربعة اغاني متنوعة ،والتي لامست المواضيع الاجتماعية و العاطفية والاخلاقية.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.