اليوسفي القائد الرزين والحكيم والمبدع يغادرنا إلى دار البقاء

0

عن سن تناهز 96سنةغادرنا إلى دار البقاء خلال الساعات الأولى من صباح اليوم الجمعة 28 ماي 2020  المجاهد سي عبد الرحمان اليوسفي ، وهو أحد أبرز الوجوه، التي عرفها المشهد السياسي، والحزبي في المغرب منذ فجر الاستقلال.

وخلال الأسبوع الجاري، أصبحت وضعيته الصحية جد حرجة، أدخل على إثرها إلى العناية المركزة.

اليوسفي زعيم سياسي  نشط في مجالات عدة، متنقلا في المهن بين المحاماة، والصحافة، وفي النشاط السياسي من المقاومة، إلى العمل النقابي قبل الاستقلال، ثم المعارضة وتدبير العمل الحكومي وهو الذي كان حكيما ورزينا ومبدعا   كما تنقل جغرافيا إلى المنفى الطوعي مرارا خارج البلاد

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.