دار الحي المزار تفتح أبوابها لإيواء المتشردين والأطفال بدون مأوى

0

محمد خدلي: الوسيط بريس

تحت شعار ” من ضيق الشارع إلى رحابة المنزل “، تنظم منظمة الطلائع ــ أطفال المغرب ــ فرع المزار وبتعاون مع المجلس البلدي لأيت ملول وبتنسيق مع السلطات المحلية، حملة لحماية ضحايا الشارع من فيروس كورونا والتي تشمل المتشردين والأطفال بدون مأوى .

 

هذه الحملة تندرج ضمن التدابير الإحترازية الوطنية للحد من إنتشار هذا الوباء الخطير، والتي تسعى من خلالها المنظمة إلى مساعدة المتشردين والأطفال بدون مأوى، حيث اختارت دار الحي المزار الذي تم تحويله لمركز لإيواء هذه الفئة وحمايتها من خطر تفشي فيروس كورونا المستجد.

وفي هذا الصدد جرى نقل العديد من المتشردين نحو دار الحي المزار، حيث تم تزويدهم بالمواد الغذائية ومستلزمات النظافة إضافة إلى إجراء الفحوصات الطبية الضرورية،


هذا ولم تقتصر منظمة الطلائع ــ أطفال المغرب ــ فرع المزار على مساعدة هذه الفئة فقط، بل إنخرطت كباقي جمعيات المجتمع المدني في توفير القفف الغذائية ومساعدة الأسر المعوزة بالمنطقة .

هي مبادرة إيجابية استحسنها رواد مواقع التواصل الإجتماعي وبعض الفعاليات الجمعوية والتي نوهت بهذا العمل الإنساني بالمنطقة .

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.