مخيم عشوائي فوق الفضاءات الخضراء يسيء لسمعة شاطىء أكادير

0

استنكر ت العديد من الفعاليات المدنية  على مواقع التواصل الاجتماعي الحالة التي آلت إليها المناطق الخضراء المجاورة لشاطىء أكادير بعد إتلاف نباتاتها وتشويه منظرها من طرف العديد من مرتفقي الشاطىء والذين جعلوا منها مخيما عشوائيا بكل المقاييس أمام مرأى ومسمع المجلس الجماعي بشرطته الإدارية والسلطات المحلية بقواتها المساعدة

هذا المنظر المسيء لسمعة مدينة أكادير والتي يتخذ مسؤلوها من الشاطىء مادة رئيسية لترويجها سياحيا، هو ليس وليد اليوم والمدينة تعرف زوارا جدد بل يتكرر نهاية  كل أسبوع في خرق سافر لحرمة المكان والذي  كان إلى عهد قريب غاية في الجمال مكملا لمنظر الشاطىء لأنه كان يمنع استغلاله من طرف زوار ومرتفقي الشاطىء فماذا تغير بين الأمس واليوم ؟

  1. الصور بعدسة الفاعلة المدنية :مليكة ألحيان

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.