حزب الحمامة يهاجم جطو على ضوء تقرير المجلس الأعلى للحسابات لسنة 2018

0

لم يمر تقرير المجلس الأعلى للحسابات برسم سنة 2018،بردا وسلاما على عزيز إخنوش  حيث حملت صفحاته اختلالات عدة في وزارة الفلاحة والصيد البحري، كانت موضوع هجوم  المكتب السياسي لحزب التجمع الوطني للأحرار، المجتمع بمدينة أكادير على هامش الجامعة الصيفية لحزب الحمامة على إدريس جطو رئيس المجلس الأعلى للحسابات، الذي اتهم في بلاغ المكتب السياسي باستغلال المجلس “سياسيا”.

و بعدما كشف عزيز أخنوش أمام مكتبه السياسي، توضحيات ومعطيات دقيقة بخصوص التقرير ومخطط المغرب الأخضر واستراتيجية “أليوتيس” ووصفَ ما جاءَ في التقرير بـ”المعطيات المغلوطة والتي لا تستند على أيّ أساس” كما قدمَ الأرقام التي توضح النتائج الإيجابية لهذين القطاعين، وفقًا لبلاغ الحزب.
ويُشار إلى أنّ وزارة الفلاحة والصيد البحري، كانت إحدى الوزارات الأكثر عرضة للانتقاد في التقرير الأخير للمجلس الأعلى للحسابات برسم سنة 2018، الذي أعلنت عنه مؤخرا.

وأشار المجلس الأعلى للحسابات في تقريره، إلى نواقص قطاع الفلاحة والصيد البحري من انعدام الرؤية وضعف تحقيق الأهداف الاستراتيجية لبعض المشاريع وضعف نسبة انجازها وكذا نقائص في التركيبة المالية للمشاريع المسطرة ونقائص على مستوى التتبع والقيادة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.