ماكرون يهدد بسحب القوات الفرنسية بسبب “التطرف الإسلامي”

0

هدد الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون من أن بلاده ستسحب قواتها من مالي في ما إذا أدى عدم الاستقرار السياسي هناك إلى مزيد من التطرف الإسلامي.

وتأتي هذه التحذيرات في أعقاب الانقلاب العسكري الثاني خلال تسعة أشهر في الدولة الواقعة في غرب إفريقيا.

وقال ماكرون في مقابلة مع صحيفة لو جورنل دو ديمانش، إنه أخبر قادة المنطقة أن فرنسا لن تدعم الدول التي لا توجد فيها شرعية ديمقراطية أو انتقال شرعي للسلطة، وإن باريس لا تنوي إبقاء قواتها في أفريقيا إلى الأبد.

كما حذر ماكرون من خطر عدم الاستقرار وانتشار التطرف الإسلامي بشكل أكبر في مناطق أوسع من الساحل الأفريقي.

وتشارك فرنسا بقوات تضم أكثر من 5000 جندي في قوة دولية، لمواجهة الجماعات المتطرفة ودعم مالي التي تواجه هجمات جهادية منذ عام 2012 .

وكانت فرنسا نددت بالانقلاب الذي قاده العقيد أسيمي غويتا في مالي واعتقاله الرئيس باه نداو، ورئيس الوزراء مختار عوان.

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.