إجثثات الأشجار المعمرة جريمة بيئية بالدشيرة الجهادية

0

 

جريمة بيئية بامتياز يعيشها حي ا الجهادية التابع ترابيا لجماعة الدشيرة   بعمالة انزكان ايت ملول تتجلى في إقتلاع أشجار  عمرت لعقود من الزمن بحجة تحرير الملك العام  علما أنا هذه الأشجار تعتبر الرئة التي تتنفس منها المنطقة في غياب المساحات الخضراء
ويرى سكان  الحي المتضررين ،ان هذا الاجراء الذي اقدمت عليه السلطات المحلية جرى دون اعلام سابق ، أوترخيص من الجهات المختصة التي تعطي مبررا لإقتلاع الأشجار وهو القانون المنظم بظهير ومراسيم واعتبروا ذلك بكونهم ضحايا حسابات سياسية ضيقة . اختلطت فيها الأمور وكانت البيئة والمحيط هما ضحايا هذه العملية الغير المحسوبة

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.