بعد خرجاته الإعلامية فاعلون يوجهون سهام النقد للدكتور الفايد

0

خلق الدكتور الفايد بفتواه الأخيرة حول موضوع تقوية المناعة بواسطة الصيام جدلا واسعا بين كل مكونات المجتمع والكل أجمع على خروج الفايد عن المعقول وهكذا قال الدبلوماسي المغربي نور الدين بوشكوج على حسابه في موقع التواصل الإجتماعي الفايسبوك “بعد كل مرة أسمع فيها تدخلًا للسيد محمد الفايد ازداد اقتناعا بالقرار الوجيه الذي اتخذه السيد عزيز أخنوش بانهاء خدماته في معهد الحسن الثاني للزراعة والبيطرة وإعادته لإطاره الاداري الاصلي
إن هذا الاخ يقوم هذه الايام بدور هدام لاقناع المواطنين بان الارقام التي تدلي بها وزارة الصحة كاذبة وان جميع الادوية عديمة الفائدة….
لقد آن الوقت لإسكات هذا الشخص وإبعاد إساءاته عن الوطن و المواطنين وبذلك نكون قد ارتحنا من طرهاته وتركنا المكافحين والمحاربين الحقيقيين ، الاطباء والممرضون و مساعدوهم ، يستمرون في حربهم ضد هذا العدو الفتاك ، كورونا المتجدد .”

في حين اتهمت الباحثة في سلك الدكتوراة الناشطة السياسية فدوى رجواني الفايد بأنه أدخل المصابين بالسكري السنة الماضية في الموت السريري ويحاول اليوم بفتواه أن يوهم الناس بجدوى الصيام للقضاء على كورونا وقالت عبر حسابها على الفايسبوك “الفايد ما كفاهش أنه صيفت الناس لي عندهم السكري فحالة موت سريري بعدما قالهم صومو على حسابي، خارج عاوتاني اليوم كيقول بلي الصيام ورمضان هوما الحل لفيروس كورونا، وأن الشعوب العربية عندها قدرة على التغلب على الفيروس.. دابا هذا ومي نعيمة شنو الفرق بيناتهم؟!

وفي جملة مختصرة وبأسلوب تهكمي قال استاذ القانون الدستوري عمر الشرقاوي على حسابه الفايسبوكي“ومنين اخويا الصيام في رمضان غادي يحيد الفيروس، كن استبقنا الامر وصمنا رجب وشعبان.”

الإتحادية فاطمة بلمودن: قالت أن “الوباء أنواع؛أخطرها ” وباء التدين المغشوش” الذي يمثله ” فايد بلا فايدة ” مخترع الترهات الصالحة لكل مكان و زمان لإبادة العقل..!

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.