ثانوية الحنصالي الإعدادية تستقبل اكثر من 350 من اباء و أمهات و اولياء التلاميذ

0

 

تحت شعار : ” المدرسة و الاسرة شريكان اساسيان لصناعة النجاح ” . نظمت ثانوية الحنصالي الإعدادية بالقليعة بشراكة مع جمعية أمهات و اباء و أولياء تلميذات و تلاميذ المؤسسة الأبواب المفتوحة يوم السبت 08 فبراير 2020 لفائدة أباء و أمهات و أولياء التلاميذ ، و يأتي هدا اللقاء في اطار برنامج العمل السنوي الذي سطرته المؤسسة للموسم الدراسي الحالي وسعيا منها للتحسيس بأهمية تتبع المسار الدراسي للمتعلمين، و ربط جسور التواصل و التعاون مع مختلف المتدخلين لضمان تعلم جيد و فعال يتجاوز الإكراهات البيداغوجية ، و من أجل تواصل تربوي هادف.

و في تصريحات لمختلف اطر المؤسسة أكد الجميع على ان هدا اللقاء هو بمثابة فرصة لتجديد التواصل مابين الإباء و الأمهات وأولياء التلاميد من جهة و الأساتذة و الإداريين من جهة أخرى للوقوف على التعثرات و كدا سبل تجاوزها و الرفع من جودة االتعلمات لدى المتمدرسين .

ووقف السادة الأساتذة على الظروف الاجتماعية و النفسية و الصحية لمجموعة من التلاميذ الغير المسايريين حيث تم توجيههم الى مكتب التوجيه للمواكبة و الدعم النفسي كما عرف هدا النشاط تنظيم معرض للنتائج مدعم بالأرقام و الاحصائيات لكل مستوى تعليمي و كدا على مستوى كل مادة من المواد المدرسة كما تميز هدا اللقاء بانخراط تلاميذ المؤسسة من أعضاء نادي الاعلام و التواصل في عملية التنظيم و توجيه أولياء الأمور داخل فضاء المؤسسة كما قام أعضاء النادي بالتغطية الصحفية و اخد ارتسامات الإباء و الأساتذة و الأطر الإدارية.


وقد عرف هذا اللقاء حضورا مكثفا من طرف الأسر( أزيد من 350 من أولياء الأمور) التي توافدت بكثرة في وقت مبكر على المؤسسة ، في الختام تجدر الإشارة إلى أن هذه المبادرة لقيت استحسان و تثمين الآباء و الأمهات و أولياء التلاميذ ، معبرين بذلك عن وعيهم العميق بآثارها العظيمة على حاضر و مستقبل تلامذتنا.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.