عائلة مشردة تبيت في العراء بشاطىء أكادير تسائل المسؤولين عن المدينة

0

في ظل غياب مؤسسات الرعاية الإجتماعية بمدينة أكادير تعيش عائلة بكاملها مكونة من 5 أفراد  بينهم  رضيع وطفلة  صغيرة لا يتجاوز عمرها  6 سنوات،  هذه الأسرة المشردة تتخد من الحائط الخلفي لمطعم ” بيتزا هيت “الواقع بممر توادا بشاطىء أكادير لاكورنيش مأوى لها تبيت في العراء وتفترش ورق الكارتون  في منظر تشمئز له النفوس يؤكد بالملموس عن غياب الحس الإنساني لدى المسؤولين والساهرين على تنفيذ السياسات الإجتماعية بالبلد

ظاهرة المبيت في العراء  انتشرت بشكل ملفت بمدينة أكادير مما يلطخ صورتها ويسيء إلى سمعتها ويهدر مجهود الرقي بتسويقها سياحيا وذلك مايستوجب التصدي لكل ما يمكن أن يحط من قيمتها

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.