اكادير : جمعية صوت الطفل تقارب موضوع تجنيد الأطفال بمخيمات تندوف

0

 

محمد بوسعيد

نظمت جمعية صوت الطفل يوم السبت 4 نونبر الجاري ،ندوة حقوقية تحت عنوان :”تجنيد الأطفال بالعمليات العسكرية …جريمة ضد الإنسانية. بوليساريو نموذجا”،والتي اطرها الاستاذ الحسين بكار السباعي، ومحامي بهيئة اكادير كلميم و العيون وعضو باللجنة الجهوية لحقوق الانسان لجهة سوس ماسة،
هذا الأخير ذكر بملحمة المسيرة الخضراء المظفرة،التي خلقت جيلا متلاحما يحمل القيم والرابط الإنسانية التي تجمع المغاربة ،فكانت اكبر مسيرة تجند لها الرجال والنساء!وحتى الأطفال. مبرزا في نفس السياق،أن مخيمات تندوف تغرف انتهاكات جمة لحقوق الانسان ،حيث يتم تجنيد و استغلال الأطفال في العمليات العسكرية ،مما يعتبر جريمة ضد حقوق الطفل والإنسانية.
وعرج ذات المتحدث على الاتفاقيات الدولية التي تصبو إلى حماية الأطفال في النازعات المسلحة،لمراقبة وتتبع هذا الملف ،مع إعطائه عناية في الالتزامات المسلحة ،التي تحمي الأطفال في العمليات العسكرية ،والتي تدين التجنيد الإجباري للأطفال،حيث اعتبرت الموضوع جريمة لحقوق الانسان .
السباعي أكد أن جبهة البوليساريو تقوم بترحيل طلبتها لكوبا والأنظمة التابعة للاتحاد السوفياتي سابقا ،التي تتبنى ثقافتها على الشحن والسلاح .وحمل المسؤولية المباشرة للجزائر في تجنيد الأطفال واستغلالهم في التداريب العسكرية وحمل الأسلحة،ضاربة عرض الحائط المواثيق والمعاهدات الدولية التي تحث على أن المكانة الطبيعية للطفل هي المدرسة .
إلى ذلك أفادت باقي الافادات ،انه حان الأوان للتصدي لهذه الظاهرة ،برفع مذكرة للجهات الرسمية ،للتطرق إليها في اللقاءات الدولية ،نتيجة لما تسفر عليه البوليساريو من تكوين شباب متشبع بالفكر الإرهابي.
فكانت خاتمة اللقاء ،بتكريم الاستاذ الحسين بكار السباعي،امتنانا وعرفانا للمجهودات التي بدلها في المجال الحقوقي والقانوني والترافع لفائدة قضية الصحراء المغربية .

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.