‘محمد الوالي اعكيك” يطالب إسرائيل بعدم دعم المغرب عسكريا حتى لا تتلطخ سمعتها… !!!

0

في خرجة إعلامية جديدة لرئيس أركان جيش البوليزاريو، “محمد الوالي اعكيك” على قناة أنتينا -3-،صرح بأن الحرب مع الجيش المغربي هذه المرة صعبة جدا و تستعمل فيها تكنولوجيا جد متطورة، و اعترف بخسارة البوليزاريو لقياديين ميدانيين بارزين، و قال أن الاستهداف يتم باستخدام أجهزة رصد و توجيه دقيقة جدا…

و في جوابه على سؤال يخص ما سبق وما ساقه قائد جيش البوليزاريو من تهديدات لاستهداف العمق المغربي و المستثمرين و المشاريع الضخمة…، أجاب أنه فعلا صرح بتلك التهديدات، و أنه جرى في اللحظات الأخيرة التراجع عن الخطة بسبب المستجدات، و أنه لن يفصح عن السبب الحقيقي وراء وقف تلك الخطة.

و استرسل “الوالي اعكيك” في حواره بالقول، أن البوليزاريو طالبت عبر الأمم المتحدة بإعادة اتفاق السلام مع الرباط، عبر شروط جديدة تتعلق بتفكيك المغرب للمنشآت العسكرية التي أقامها، و إعادة الوضع إلى ما قبل تحرير الكركرات، مقابل وقف العمليات العسكرية الصحراوية، و هو الأمر الذي رفضته الرباط جملة و تفصيلا، و أضاف أن خسائر الجيش المغربي وصلت إلى 8800 قتيل، و أزيد من 10.000 جريح، و هي الأرقام التي لم يستطع “الوالي اعكيك” إثباتها بدليل مادي أو بصورة فوتوغرافية أو عبر مشاهد لعمليات نوعية، مما عرضه لموقف محرج أمام الصحفي.

كما شكك “الوالي” في الموقف الموريتاني، و إعتبره مريبا، و طالب “الوالي أعكيك” من إسرائيل بوقف المساعدة العسكرية و التقنية للمغرب، و قال أن هذا يؤثر على سمعة تل أبيب دوليا، و يجعلها متورطة في قتل الصحراويين و تلطيخ يديها بدمائهم الزكية…

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.