قضايا أمنية: تزوير أوراق العملة الوطنية وتصريفها من خلال معاملات تجارية يجر اربعة أشخاص إلى القضاء .

0

المديرية العامة للأمن الوطني
بلاغ :
تمكنت عناصر الفرقة المحلية للشرطة القضائية بالمفوضية الجهوية للأمن بمدينة آزرو بتنسيق مع عناصر فرقة مكافحة العصابات بمدينة فاس، يومه الثلاثاء 14 شتنبر الجاري، من توقيف أربعة أشخاص تتراوح أعمارهم ما بين 29 و54 سنة، وذلك للاشتباه في تورطهم في قضية تتعلق بتزوير أوراق العملة الوطنية وتصريفها من خلال معاملات تجارية.

وكانت مصالح الشرطة بمدينة آزرو قد توصلت بتاريخ 09 شتنبر الجاري، بإشعار حول قيام المشتبه فيهم باقتناء رؤوس ماشية من السوق الأسبوعي بنفس المدينة، مقابل مبالغ مكونة من 37 ورقة مالية مزورة من فئة مائتي (200) درهم، والتي جرى ضبطها بحوزة الضحايا وحجزها لفائدة البحث.

الأبحاث والتحريات المكثفة التي باشرتها عناصر الشرطة في هذه القضية، مكنت صباح اليوم الثلاثاء من توقيف المشتبه فيه الأول بالسوق الأسبوعي بنفس المدينة، وذلك أثناء محاولته تصريف 51 ورقة مالية مزورة باستعمال نفس الأسلوب الإجرامي، قبل أن تقود عملية أمنية لاحقة إلى توقيف باقي شركائه بضواحي مدينة فاس، وبحوزتهم قطيع مكون من 45 رأس ماشية يشتبه في كونها متحصلة من هذا النشاط الإجرامي.

وقد تم الاحتفاظ باثنين من المشتبه فيهم تحت تدبير الحراسة النظرية، فيما تم إخضاع الآخرين لبحث قضائي تحت إشراف النيابة العامة المختصة، وذلك لتحديد باقي الامتدادات المحتملة والمتورطين المفترضين في ارتكاب هذه الأفعال الإجرامية.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.