العثماني على رأس وفد هام في افتتاح الدورة 15 من موسم طانطان وموريتانيا ضيف شرف الدورة.

0 51

 

أشاد سعد الدين العثماني رئيس الحكومة المغربية خلال تواجده بطانطان، بموسمها السنوي الشهير والذي وصل الى دورته ال15 خلال هذه السنة حيث وصفها ب “المعلمة ثقافية المهمة”.

رئيس الحكومة وخلال حضوره لمراسيم افتتاح موسم طانطان لهذه السنة والمنظم تحت شعار “موسم طانطان حاضن لثقافة الرحل عبر العالم”، صرح للصحافة الوطنية بكون الموسم أصبح يحتل في نسخته الحالية مكانة عالمية نتيجة حضور عدد من وفود دول لها علاقات قوية وتاريخية مع المملكة، من بينها وفد الجمهورية الإسلامية الموريتانية الذي هو ضيف شرف للدورة الحالية للمهرجان، والذي يعكس حضوره “عمق العلاقات الثقافية والتاريخية والحضارية التي تجمع بين البلدين وبين شعبيهما” يقول السيد رئيس الحكومة.

ونوه العثماني أيضا بالحضور الوازن لعدد من الشخصيات السياسية المتواجدة ضمن الوفد الموريتاني خلال فعاليات هذه الدورة، والذي يترأسه وزير الثقافة والصناعة التقليدية والعلاقات مع البرلمان، الناطق الرسمي باسم الحكومة الموريتانية، مرفوقا بالمحافظ الوطني للتراث ومدير التعاون ومدير المكتبة الوطنية، بالاضافة الى عدد من المثقفين ورجال الأعمال و السياسيين والأدباء والشعراء الموريتانيين.

وتشهد نسخة هذه السنة من موسم طانطان مشاركة دولة الإمارات العربية المتحدة من خلال إقامة جناح تشرف عليه اللجنة الثقافية والتراثية في أبوظبي، بالتعاون مع عدد من المؤسسات والجهات الرسمية المعنية بصون التراث الثقافي مثل الاتحاد النسائي العام، واتحاد سباقات الهجن.

يذكر ان سعد الدين العثماني حضر لافتتاح المهرجان على رأس وفد حكومي هام ضم وزير السياحة والنقل الجوي والاقتصاد الاجتماعي والصناعة التقليدية، محمد ساجد، اضافة الى وزير الثقافة والاتصال، محمد الأعرج، وايضا كاتبة الدولة المكلفة بالصناعة التقليدية والاقتصاد الاجتماعي جميلة المصلي.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.