“ديفيدشنكر” يصفع خصوم الوحدة الترابية من قلب الجزائر العاصمة

0

 

قال مساعد وزير الخارجية الأمريكي لشؤون الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، ديفيد شنكر، أمس الخميس في الجزائر العاصمة أن  الوقت قد حان لاتخاذ “حلول شجاعة مؤكدا في لقاء صحفي  “بالنسبة لنا، وحده الحوار السياسي بين المغرب وجبهة البوليساريو حول خطة الحكم الذاتي المغربي هو القادر على حل هذا الصراع بشكل نهائي”. وأبرز أن “كل الخطوات التي تم اتخاذها سابقا قد فشلت”.

ويشكل هذا التصريح ضربة قوية اخصوم الوحدة الترابية في عقر دارهم و تأكيدا على المكانة القوية التي باتت أعظم قوة في العالم توليها لقضية الصحراء المغربية، خصوصا بعد إصدار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب قرارا يقضي باعتراف بلاده بالسيادة الكاملة للمغرب على صحرائه

و دعا المسؤول الأمريكي إلى ضرورة التعجيل بتعيين مبعوث خاص جديد للأمين العام للأمم المتحدة للصحراء، مؤكدا أن التأخير في ذلك لا معنى له ولا يخدم القضية في شيء.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.