بعد السائح الألماني شاطىء أكادير يبتلع سائح مغربي في نفس المنطقة البحرية

0

لم يكتف شاطىء أكادير هذا المساء من لفظ السائح الألماني  فقط بل نال من 4 أشخاص استطاع فريق من معلمي الجيست كي إنقاذ حياةثلاثة منهم بينما الرابع  مغربي بقي مفقودا لحد كتابة هذه السطور

الحادث الذي وقع في نفس المنطقة التي تعتبر نقطة سوداء دون حراسة على مستوى المنطقة الجنوبية للشاطىء دفع  بالسلطات المحلية إلى الإستنجاد بمعلمي الدراجات المائية لإنقاذ الغرقى وهو ما أشرنا إليه في مراسلة سابقة الذي يبدو أن المسؤولين تفاعلوا معها لوضع حل لهذه المعضلة

للتذكير فإن ارتفاع درجات الحرارة هذا اليوم بسوس عموما ومصادفته لآخر يوم من العطلة دفع إلى الإقبال على السباحة والاستفادة من جمالية الشاطىء في ظل انعدام المراقبة والحراسة على مستوى مجموعة من النقط السوداء الساطئية

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.