“اليابان”.. وفاة شخصين من ركاب سفينة حاملة لفيروس كورونا

0

حسب اعلان وسائل اعلام يابانية, يوم الخميس 20 فبراير, تم تسجيل حالة وفاة عجوزين كانوا على متن سفينة سياحية والتي تخضع لحجز في ميناء يوكوهاما, بعد اصابتهم بفيروس كورونا أثناء تواجدهم بالسفينة بعد تفشي الفيروس المسجل فيها.

وقد صرحت وسائل اعلامية عدة, ومن بينها الشبكة التلفزية العمومية اليابانية ” أن أتش كي”, أن هذان العجوزين كانا رجل وامراة في الثمانينيات من العمر, حيث تم استبعادهم من السفينة المسمات “دايمند برنسيس” يومي 11 و 12 فبراير, وفورما ظهرت عليهم اعراض المرض تم نقلهم على وجه السرعة للمستشفى حيث لفظوا أنفاسهم الأخيرة بها, وحسب المصادر ذاتها فهذان أول شخصين يفارقان الحياة من بين أكثر من 600 شخص انتقلت لهم العدوى على متن السفينة ذاتها.

وقد أعلنت طوكيو عاصمة اليابان يوم أمس الأربعاء عن تسجيل 79 حالة اصابة جديدة بالفيروس ذاته على متن السفينة ليصل العدد الاجمالي لعدد المصابين بالفيروس على متنها الى 621 شخصا, وبهذا تصبح سفينة “دايمند برانسيس ” المحجوزة بمناء “يوكوهاما” بضواحي طوكيو , أكبر بؤرة لفيروس كورونا خارج الصين.

ومن جهة, فهذه السفينة السياحية كان على متنها 3711 شخصا من 56 دولة, منهم 443 راكبا وصفت حالتهم بالسليمة حيث نزلوا من السفينة يوم الأربعاء بحسب السلطات اليابانية, والباقي منهم حالتي وفاة والاخرون مصابون بالفيروس وبناءا على ذلك طغت عليهم حالة الرعب مخافة اصابتهم بالعدوى.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.