نادية بليبيلة : اليوم العالمي للمدرس مناسبة لتحقيق ما يصبو إليه المواطن من تعليم ذو جودة عالية   

0

 

 

محمد بوسعيد

خلد المغرب على غرار باقي دول العالم ،اليوم العالمي للمدرس الذي يصادف تاريخ 5 أكتوبر من كل سنة .وهي مناسبة تتزامن هذه السنة مع الدخول المدرسي ،الذي يتميز إلى العودة لنمط التعليم الحضوري بالنسبة لجميع الأسلاك والمستويات ،بعد التراجع المسجل في نسبة المصابين بوباء كورونا .

وفي هذا الإطار ،أوضحت الأستاذة نادية بليبيلة، مديرة مجموعة مدارس الليمون التابعة للمديرية الافليمية لانزكان ايت ملول ،أن هذه المناسبة تعد فرصة لتجديد العهد لتحقيق ما يصبو إليه الشعب المغربي من تعليم ذو جودة عالية .وأضافت أن المدرس يتوق إلى الأحسن باعتبار المناسبة هي محطة للوقوف على ما يحققه المدرس من إنجازات ،تتعلق بالعملية التعليمية ،وما حققه التلميذ من تحصيل دراسي يؤهله من ولوج المدارس و الجامعات .مبرزة في ذات السياق ،أن الأستاذ هو مربي الأجيال ويسهر على تخرج الأطر التي تغذي جميع القطاعات الأخرى ،فضلا عن كونه قدوة في المجتمع ،إذا صلح سيصلح المجتمع برمته .

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.