الحياة تعود الى طبيعتها بمختلف مدن المملكة تدريجيا بعد دخول المرحلة الثانية من “مخطط تخفيف الحجر الصحي” حيز التنفيذ

0

أصبحت الحياة تحيى من جديد ، في مختلف مناطق المملكة،اليوم الخميس 25 يونيو، بعد بدء المسايرة و الإجراءات والتدابير المؤطرة للمرحلة الثانية من “مخطط تخفيف الحجر الصحي” التي أقرتها السلطات العمومية، مع الاخد بعين الاعتبار ضرورة تحقيق التوازن بين تطورات الوضعية الوبائية و بين مقتضيات العودة التدريجية إلى الحياة الطبيعية وإعادة تحريك عجلة الاقتصاد بالمملكة.
فمنذ الساعات الأولى من صباح اليوم، لاحظنا استئناف العديد من الأنشطة التي كانت متوقفة أزيد من ثلاثة أشهر، امتثالا للحجر الصحي الذي تم فرضه من طرف الجهات المسؤولة، بهدف التصدي لتفشي فيروس كورونا المستجد.

ومن جهة ، التحق العاملين بالأنشطة التجارية والخدماتية ، بمقرات عملهم في المراكز ، وهم على اتم الاستعداد لاستئناف أنشطتهم والعودة إلى وتيرة حياة طبيعية، لكنها ستبقى خاضعة لشروط محددة، من أهمها عدم تجاوز نسبة 50 في المائة من الطاقة الاستيعابية للمكان، مع اتخاد التدابير الوقائية بارتداء الكمامات الواقية واحترام قواعد النظافة العامة وكذا التباعد الجسدي.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.