حول جائحة كورونا، مكتب الفرع الجهوي للنقابة الوطنية للصحافة المغربية بأكادير بنشر إعلانا للرأي العام

0

تداول مكتب الفرع الجهوي للنقابة الوطنية للصحافة المغربية باكادير، في أوضاع اشتغال الصحافيات والصحفيين تحت إكراهات الأزمة الإستثنائية التي فرضتها جائحة فيروس كورونا المستجد، وتدارس المكتب ظروف أداء الصحفيات والصحفيين لواجبهم المهني، مستحضرا الظروف الخاصة التي تفرض عليهم نقل الأخبار وكل ما له من تداعيات بسبب هذه الجائحة، من خلال تسليط الضوء على السياسات العمومية في هذه الظرفية، وتبعا لذلك يعلن المكتب الجهوي للرأي العام مايلي:

يــــشيد بالعمل المهني والاحترافي للصحفيات والصحفيين بالمنطقة، ويشد بحرارة على أيدي كل الزميلات والزملاء الملتزمين بقواعد المهنة في نقل الأخبار وبثها، ويدعوهم إلى بذل جهد إضافي في التعريف بهذا الوباء وما يحيط بجهود بلادنا في الوقاية منه والتصدي له،

 

يثمن جهود نقابتنا في مواكبة هذه الجائحة، سواء، عبر تمكين الصحافيات و الصحفيين من دليل هام لأجل تغطية مسؤولة، مع طرح الشروط الضرورية لقيامهم بواحبهم بما يحفظ مهنيتهم وسلامتهم ، او من خلال المساهمة المادبة في صندوق دعم مواجهة هذه الجائحة المحدث بقرار من عاهل البلاد،

يندد بكل أساليب تمييع مهنة الصحافة، عبر ضرب القواعد المهنية واخلاقيات المهنة كما سطرها الميثاق الصادر عن المجلس الوطني للصحافة،

يطالب السلطات المعنية بتنويع مصادر الاخبار، خاصة الاخبار المتعلقة بتفشي وباء كورونا وضرورة انفتاح مسؤولي وزارة الصحة جهويا على الصحفيين،

يطالب المؤسسات الاعلامية والجهات الحكومية بتوفير وسائل الوقاية من فيروس كورونا لكافة الصحفيين،

يدعو الجهات المعنية الى فتح نقاش حقيقي حول الأوضاع المادية للمقاولات الصحفية، والتي تؤثر سلبا على الاوضاع المادية للصحفيين،

 يدعو كافة الصحافيات والصحفيين الى التبرع بالدم للمساهمة في مواجهة النقص الحاد المسجل لدى مراكز تحاقن الدم،

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.